وزيرا النقل والتخطيط يبحثان زيادة التخصيصات المالية للتعاقدات الخاصة بميناء الفاو الكبير

اقتصاد |   07:32 - 22/01/2020


بغداد – موازين نيوز
بحث وزيرا النقل عبدالله لعيبي، والتخطيط نوري صباح الدليمي، الأربعاء، امكانية زيادة التخصيصات المالية المحددة للتعاقدات الخاصة بميناء الفاو الكبير بمحافظة البصرة.
وذكر المكتب الاعلامي لوزير النقل، في بيان تلقت /موازين نيوز/ نسخة منه، أن "لعيبي، التقى وزير التخطيط نوري الدليمي، لبحث زيادة التخصيصات المالية المحددة للتعاقدات الخاصة بميناء الفاو الكبير خلال الربع الاول من العام 2020، وذلك بحضور وكيل وزارة التخطيط ومدير عام الموانئ العراقية ومدير عام التخطيط والمتابعة في وزارة النقل ومدير هيئة ميناء الفاو الكبير".
وقال لعيبي، إن "التعاقدات التي تروم الوزارة تنفيذها بعد زيادة التخصيصات المالية هي القاعدة البحرية المتقدمة التي ستوفر الحماية للقناة الملاحية والميناء بعد تشغيل المرحلة الاولى منه، وعقد ارصفة الحاويات للميناء وكذلك عقد انشاء الطريق الرابط بين مينائي الفاو وام قصر وانشاء نفق خور الزبير وحفر حوض ميناء الفاو الكبير والقناة الملاحية".
واعرب، عن "تقديره لجهود وزارة التخطيط ودوائرها المعنية في مشروع الفاو الكبير، والإجراءات التي وجه بها وزير التخطيط خلال اللقاء"، مؤكداً "أهميتها في توفير متطلبات العمل اللازمة للتنفيذ".
ولفت، إلى "أهمية المشروع استراتيجياً للعراق والمنطقة؛ باعتباره سيكون من بين أكبر عشرة موانئ في العالم من حيث المناولات التي ستبلغ نحو مليوني حاوية سنوياً"، موضحاً ان "المرحلة الأخيرة من المشروع ستضم 46 رصيفاً للحاويات، و16 رصيفاً آخر للبضائع الفل، و20 رصيفاً للبضائع العامة، و6 أرصفة للمشتقات النفطية".
من جانبه، اعرب وزير التخطيط صباح الدليمي عن "دعمه الكامل لهذا المشروع المهم"، مشدداً على ان "الفاو الكبير يجب ان يتحول الى قصة نجاح عراقية نفخر بها ، حيث سيعزز الوجود الجيوسياسي للعراق".
وأشار الدليمي، الى ان "ما تحقق خلال هذا العام في ميناء الفاو يعادل اضعاف من تم انجازه خلال الاعوام السابقة منذ ان بدء العمل به عام 2012".انتهى29/6ن


اخبار ذات الصلة

image image image
image
الرئيسية من نحن الخدمات ارشیف الموسوعة

تنزيل التطبيق

image image

تابعونا على

الأشتراك في القائمة البريدية

Copyright © 2018 Mawazin News Developed by Avesta Group

image

اللائحة

الأقسام