ايران تعتقل اكاديميا بريطانيا

العالم |   02:33 - 14/08/2019

بغداد- موازين نيوز
اعتقلت السلطات الإيرانية باحث الأنثروبولوجيا الإيراني - البريطاني، كميل أحمدي، في منزله في العاصمة طهران، حسب ما كشفت زوجته، الأربعاء، شفق رحماني، في حديث لها مع إذاعة "فردا" الأميركية الناطقة بالفارسية.
وذكرت رحماني أن زوجها اعتقل الأحد الماضي، لكن لم تُوجه له أي تهمة رسمية من قبل محققي المدعي العام في سجن "إيفين" سيئ السمعة في طهران، فيما قالوا لها إن أحمدي يواجه سلسلة من التهم المتعلقة بأنشطته التي يجري التحقيق فيها حاليا.
ووفقا لإذاعة "فردا"، فقد امتنعت النيابة العامة عن إخبار زوجة أحمدي بطبيعة التهم التي قد يواجهها زوجها.
ويشتهر كميل أحمدي، المولود في مدينة مهاباد، غرب إيران، ويقيم في طهران، بأبحاثه ودراساته حول القضايا الاجتماعية المثيرة للجدل، بما في ذلك العرائس والأطفال الذين يتزوجون تحت السن القانونية، وظاهرة الزواج الأبيض في إيران وقضايا مشابهة.
وقالت شفق رحماني لإذاعة فردا: "حصل زوجي على الجنسية البريطانية قبل 25 عاما، لكنه كان يعيش في إيران خلال الخمسة عشر عاما الماضية".
ثالث معتقل
يعتبر كميل أحمدي ثالث أكاديمي بريطاني - إيراني يتم اعتقاله بعد اعتقال الباحثة أرَس أميري، التي حكم عليها في يوليو/تموز الماضي بالسجن 10 سنوات، وناشطة الإغاثة مع مؤسسة "تومسون رويترز" نازنين زاغري - راتكليف.انتهى29/ح


اخبار ذات الصلة

image image image
image
الرئيسية من نحن الخدمات ارشیف الموسوعة

تنزيل التطبيق

image image

تابعونا على

الأشتراك في القائمة البريدية

Copyright © 2018 Mawazin News Developed by Avesta Group

image

اللائحة

الأقسام