التغير المناخى يزيد الاهتزازات على متن الطائرات

دنيا و سمارت |   01:04 - 12/08/2019

متابعة - موازين نيوز

كل شىء على كوكب الأرض يتأثر بتغير المناخ الذى أصبح مشكلة عالمية كبيرة، ويجب أن يكون لها حل فى أسرع وقت، ومن بين ذلك أن الرحلات الجوية أيضا ستتأثر خاصة عبر المحيط الأطلسى فستكون بمثابة رحلة وعرة فى المستقبل، لأن تغير المناخ له تأثير أكبر على التيار النفاث عما كان سابقًا.

ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، تيارات الطائرات عبارة عن تيارات من الهواء تحمل هواء دافئًا وباردًا عبر الكوكب توجد على ارتفاعات عالية بسرعات تصل إلى 250 ميل فى الساعة (400 كيلومتر فى الساعة).
ووجد الباحثون فى الدراسة الجديدة التى أجراها خبراء من جامعة ريدينج، أن مجرى الهواء النفاث أصبح أكثر بنسبة 15% في الغلاف الجوي العلوي فوق شمال الأطلسي منذ أن بدأت الأقمار الصناعية في رصده في عام 1979، وكلما زاد الاختلاف في سرعة الرياح أو اتجاهها على مسافة قصيرة نسبيًا يؤثر ذلك في تيارات الطائرات النفاثة ويزيد من مواجهة اهتزازات واضطرابات الطائرات.
ويرجع العلماء ذلك إلى التغير المناخي الذي يحدثه الإنسان، والذى سيؤدي إلى زيادة الاضطرابات الشديدة بنسبة تصل إلى ثلاثة أضعاف بحلول عام 2050 – 2080، وهذا يمكن أن يكون قاسيًا بما يكفي لسكوت الركاب من مقاعدهم، وإصابة المئات من الركاب والمضيفات كل عام.
ويعمل خبراء من الجامعة الآن مع مهندسي الطائرات للتأكد من أن الجيل التالي من الطائرات يصلح لمجال جوى أكثر دفئًا.انتهى29/ص



اخبار ذات الصلة

image image image
image
الرئيسية من نحن الخدمات ارشیف الموسوعة

تنزيل التطبيق

image image

تابعونا على

الأشتراك في القائمة البريدية

Copyright © 2018 Mawazin News Developed by Avesta Group

image

اللائحة

الأقسام