مقتل اثنين من الحرس الثوري الإيراني في اشتباكات

العالم |   12:55 - 21/07/2019

متابعة - موازين نيوز
أعلن الحرس الثوري الإيراني، الأحد، عن مقتل اثنين من عناصره، في اشتباكات وسط تصاعد الأجواء حول طهران على أكثر من جبهة.
وأشارت وكالة "فارس" الإيرانية إلى أنه قتل اثنين من عناصر الحرس الثوري الإيرانية، إثر اشتباكات مع مجموعة مسلحة في محافظة سيستان وبلوشستان جنوب شرقي إيران.
وأشارت الوكالة إلى أن الحرس الثوري الإيراني اشتبك مع مجموعة إرهابية في جنوب شرقي إيران.
وكان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي قد حذر، من وجود أطراف ثالثة تسعى لفتح كل الاحتمالات واندلاع حرب مع إيران.
وقال موسوي في مقابلة نشرتها صحيفة "الأخبار" اللبنانية، اليوم السبت "في الوضع الحالي، هناك أطراف ثالثة تسعى إلى فتح كل الاحتمالات واندلاع حرب مع إيران"، متابعا "زيادة الوجود العسكري الأجنبي في المنطقة تزيد بطبيعة الحال من خطر المواجهة العسكرية، لكن إيران بالتأكيد لا تبحث عن حرب، ولقد أعلنا هذا مراراً ونعتبر أنفسنا ملتزمين به".
وكانت بريطانيا قد ذكرت، أن إيران احتجزت مسدار والناقلة ستينا إمبيرو، وذلك بعدما غيرت السفينتان اتجاههما وتحركتا صوب الساحل الإيراني.
وأفادت كالة تسنيم الإيرانية للأنباء نقلا عن مصادر عسكرية بأن الحرس الثوري الإيراني لم يحتجز الناقلة مسدار التي تديرها شركة بريطانية وترفع علم ليبيريا في الخليج.انتهى29/أ43


اخبار ذات الصلة

image image image
image
الرئيسية من نحن الخدمات ارشیف الموسوعة

تنزيل التطبيق

image image

تابعونا على

الأشتراك في القائمة البريدية

Copyright © 2018 Mawazin News Developed by Avesta Group

image

اللائحة

الأقسام