اكتشاف فضيحة مالية بملايين الدولارات في "مايكروسوفت"

ثقافة و علوم |   05:51 - 18/07/2019

بغداد- موازين نيوز
كشف مسؤولون في عملاق التكنولوجيا الأميركية "مايكروسوفت"، عن قضية فساد وراءها موظف سابق أوكراني الجنسية.
ويتهم المدعون الفيدراليون الموظف السابق بسرقة بطاقات هدايا ومبالغ كبيرة من العملات الرقمية أثناء فترة عمله في الشركة، ثم إعادة بيعها عبر الإنترنت لتمويل عمليات شراء حقيقية، بما في ذلك منزل يمتلكه بقيمة 1.6 مليون دولار، وسيارة "تسلا" ثمنها 160 ألف دولار.
وأعلن مكتب المدعي العام الأميركي في المنطقة الغربية من واشنطن، أن فولوديمير كفاشوك، وهو أوكراني يبلغ من العمر 25 عاما يعيش في رينتون بواشنطن، يواجه عقوبة السجن لمدة تصل إلى 20 عاما وغرامات بقيمة 250 ألف دولار بعد اتهامه بالاحتيال قبل يومين.
وقال المكتب في بيان: "شارك كفاشوك في اختبار منصة مبيعات التجزئة على الإنترنت من مايكروسوفت واستخدم اختبار الوصول هذا لسرقة القيمة المخزنة بالعملة، مثل بطاقات الهدايا"، مضيفا أن المشتبه به كان يسعى لسرقة أكثر من 10 ملايين دولار من الشركة.
وأضاف البيان أن كفاشوك "أعاد بيع القيمة على الإنترنت، مستخدما العائدات لشراء سيارة تسلا بقيمة 160 ألف دولار ومنزل على الواجهة البحرية بقيمة 1.6 مليون دولار".
وأوضح أن كفاشوك حاول إخفاء الأدلة الرقمية التي من شأنها تتبع الاحتيال ومبيعات الإنترنت التي أجراها، واستخدم خدمة خلط عملة البيتكوين في محاولة لإخفاء مصدر الأموال الذي وصلت في نهاية المطاف إلى حسابه البنكي.
وعلى مدار 7 أشهر من نشاط كفاشوك غير القانوني، تم تحويل حوالي 2.8 مليون دولار إلى حساباته المصرفية، ويقول ممثلو الادعاء إن "مايكروسوفت" واجهت كفاشوك بشأن السرقات في مايو 2018، وتم فصله بعد شهر.
وقال متحدث باسم الشركة لـشبكة "فوكس نيوز"، عندما طلب منه التعليق على الأمر: "نحن لا نؤكد أوضاع الموظفين الحاليين أو السابقين".
وظهر كفاشوك أمام المحكمة الجزئية الأميركية في سياتل الثلاثاء الماضي، ولا يزال محتجزا في انتظار جلسة أخرى من المقرر عقدها الجمعة.انتهى/29ق


اخبار ذات الصلة

image image image
image
الرئيسية من نحن الخدمات ارشیف الموسوعة

تنزيل التطبيق

image image

تابعونا على

الأشتراك في القائمة البريدية

Copyright © 2018 Mawazin News Developed by Avesta Group

image

اللائحة

الأقسام