الحلبوسي ووزير الخارجية العماني يؤكدان ضرورة إيجاد مقاربات لتهدئة الاوضاع بالمنطقة

سياسية |   08:37 - 12/06/2019

بغداد – موازين نيوز
اكد رئيس مجلس النواب، محمد الحلبوسي، ووزير الشؤون الخارجية لسلطنة عمان، يوسف بن علوي بن عبدالله، الأربعاء، ضرورة ايجاد مقاربات لتهدئة الأوضاع في المنطقة والحفاظ على الاستقرار.
وذكر المكتب الاعلامي لرئيس مجلس النواب، في بيان تلقت /موازين نيوز/ نسخة منه، أن "الحلبوسي، استقبل وزير الشؤون الخارجية لسلطنة عُمان، يوسف بن علوي بن عبد الله والوفد المرافق له"، مبيناً ان "اللقاء ناقش العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل دعمها، فضلًا عن الموضوعات ذات الاهتمام المشترك".
وأضاف البيان، أن "الطرفين بحثا القضايا والمستجدات التي تشهدها المنطقة، وأهم التحديات والمخاطر من استمرار التوتر والأزمات، والتأكيد على ضرورة إيجاد مقاربات للتهدئة، والحفاظ على الاستقرار، والعمل على التنسيق المشترك حيال القضايا الإقليمية".
ورحب الحلبوسي، بـ"قرار سلطنة عُمان فتح سفارتها في العراق"، معتبرًا ذلك "خطوة إيجابية لتطوير العلاقات بين الشعبين الشقيقين في إطار المصالح المتبادلة".
وأشاد، بـ"دور سلطنة عمان وسياستها الرامية للتهدئة"، مثمنًا "تطور العلاقات بين البلدين على المستوى الحكومي والبرلماني".
من جانبه، أشاد وزير الشؤون الخارجية لسلطنة عُمان بـ"التجرِبة الديمقراطية في العراق والتطور والاستقرار الذي تحقق بعد الانتصار على داعش"، مؤكدًا "أهمية تطوير العلاقات وتنسيق المواقف بين البلدين عربيًّا ودوليًّا؛ لحلِّ الصراعات والأزمات بالمنطقة وفق مبدأ الحوار والأُخوة والتعايش السلمي".
و وصل وزير الخارجية العماني، يوسف بن علوي بن عبدالله، صباح اليوم الأربعاء، إلى العاصمة بغداد في زيارة رسمية.انتهى29/6ن


اخبار ذات الصلة

image image image
image
الرئيسية من نحن الخدمات ارشیف الموسوعة

تنزيل التطبيق

image image

تابعونا على

الأشتراك في القائمة البريدية

Copyright © 2018 Mawazin News Developed by Avesta Group

image

اللائحة

الأقسام