الخزعلي مغردا : ماحدث في البصرة استهتار ويجب التصدي لــ "بعثيي" الاجهزة الامنية

12:28 - 10/07/2018

بغداد ـ موازين نيوز
حمل الامين العام لحركة عصائب أهل الحق قيس الخزعلي، الاثنين، بشدة على من وصفهم " بعثيي " الاجهزة الامنية ودعا الى محاسبة مطلقي العيارات النارية على المتظاهرين في مدينة البصرة ، معتبرا ان ذلك استهتارا بالدماء .
وقال الخزعلي في تغريدة له بموقع التواصل الاجتماعي تويتر تابعته / موازين نيوز / ، ان "إطلاق الرصاص الحي على متظاهرين سلميين في محافظة البصرة يطالبون بتوفير فرص عمل لهم، والذي أدى الى شهادة احدهم، هو استهتار بالدماء".
واضاف انه "لا يكفي فيها معاقبة من قام بها، بل يحتاج معاقبة من أجاز لهم ذلك، أياً كان منصبه، لانه من الضروري التصدي لهذه الثقافة البعثية لدى بعض قادة الاجهزة الامنية".
وخرج العشرات من أهالي منطقة القبلة في محافظة البصرة جنوب العراق في الساعة الأولى من فجر الاثنين بتظاهرات احتجاجية على تردي واقع الخدمات.
واحرق المتظاهرون إطارات العجلات في الطرقات فيما طوقت الشرطة المحلية الأماكن التي يتواجد بها المحتجون لتوفير الحماية لهم.
وكان مسؤولون محليون قد قالوا إن الشرطة أطلقت الأعيرة النارية؛ لتفريق عشرات المحتجين على قلة الوظائف وعدم انتظام الكهرباء والمياه وغيرها من الخدمات الأساسية، قرب مدينة البصرة مركز صناعة النفط في جنوب البلاد، والتي تسببت بسقوط قتلى وجرحى.
انتهى
م ح ن


اخبار ذات الصلة

image image
image
الرئيسية من نحن الخدمات ارشیف الموسوعة

تنزيل التطبيق

image image

تابعونا على

الأشتراك في القائمة البريدية

Copyright © 2018 Mawazin News Developed by Avesta Group

image

اللائحة

الأقسام