العراق والاردن نحو افاق المستقبل : التجارة الحرة واعفاء جمركي واتفاقية اطارية لمد انبوب النفط

10:36 - 28/01/2019

بغداد ــ موازين نيوز
الاعفاء الجمركي و البدء بالعمل بآلية النقل Door to Door للسلع والبضائع سريعة التلف والمنتجات النفطية واتفاقية إطارية لمد أنبوب النفط مع اتفاق على تحديد السلع القابلة للتبادل التجاري بين البلدين مطلع شهر شباط المقبل الذي سيشهد ايضا اجتماع رئيس الوزراء عادل عبد المهدي ونظيره الاردني عمر الرزاز .
و اصدرت وزارة المالية العراقية، اليوم الاثنين، بيانا مشتركاً لجلسة المباحثات الرسمية بين الوفدين الرسميين العراقي والاردني برئاسة نائب رئيس مجلس وزراء للشؤون الاقتصادية ووزير المالية في جمهورية العراق فؤاد حسين  ونائب رئيس وزراء المملكة الاردنية رجائي المعشر.
وذكر البيان انه "انطلاقا من العلاقات الاخوية والتاريخية الراسخة بين جمهورية العراق والمملكة الاردنية الهاشمية وتعزيزا لأواصر التعاون المشترك بين البلدين الشقيقين عقد في بغداد اليوم الاثنين اجتماعا برئاسة نائب رئيس مجلس الوزراء للشؤون الاقتصادية ووزير المالية في جمهورية العراق فؤاد حسين ونائب رئيس الوزراء في المملكة الاردنية الهاشمية ووزير دولة رجائي المعشر والوفد الوزاري الكبير المرافق له، حيث عقد نائبا رئيسي الوزراء في البلدين لقاءً ثنائيا قبل ان يتوجها لترؤس المباحثات الرسمية بحضور الوزراء في الوفدين العراقي والاردني، وجرى خلال اللقاء الموسع بحث الملفات الاقتصادية وسبل تعزيز التعاون المشترك في المجالات التي تخدم مصالح الشعبين العراقي والأردني حيث تم الاتفاق خلال المباحثات على اتخاذ الاجراءات التالية ووفق مواعيد محددة:
في قطاع الصناعة والتجارة تم الاتفاق أن يقوم مجلس الوزراء العراقي بالبت في قرار اعفاء السلع الأردنية من الرسوم الكمركية في جلسته القادمة.
كما أطلع الجانب الأردني الجانب العراقي على الإجراءات المتخذة من قبله بخصوص انشاء المنطقة الصناعية الأردنية العراقية المشتركة اتفق الطرفان على استكمال كافة الإجراءات الخاصة بالمنطقة قبل تاريخ 2/2/2019، بالإضافة الى منح الشركة الأردنية العراقية للصناعة مهلة شهر اعتباراً من تاريخ 2/2/2019 لإعداد (RFP) ، وعقد اجتماع غير عادي للجمعية العمومية للشركة لبحث كافة التفاصيل المتعلقة بإنشاء المنطقة الصناعية المشتركة.
وفي قطاع النقل تمت الموافقة على البدء بالعمل بآلية النقل Door to Door للسلع والبضائع سريعة التلف والمنتجات النفطية بتاريخ 2/2/2019، على أن تشمل كافة انواع السلع بعد ذلك، وعقد اجتماع للجهات الأمنية المعنية من كلا الجانبين في بغداد خلال أسبوع من تاريخ انعقاد هذا الاجتماع ليتم شمول الشاحنات الأردنية بنفس الإجراءات الأمنية المتخذة لتأمين حركة قوافل الشحن العراقية من قبل القوات الأمنية داخل الأراضي العراقية، كما رحب الجانب العراقي بقرار مجلس الوزراء الأردني بإعفاء البضائع العراقية المستوردة عن طريق العقبة من نسبة 75% من الرسوم التي تتقاضاها سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، وكما شجع الطرفين الى توقيع اتفاق تجاري ما بين الملكية الاردنية والخطوط الجوية العراقية في مجال ( الرمز المشترك) (Code Share) التدريب والتعاون في مجالات الطيران والنقل الجوي) .
وفي قطاع الطاقة رحب الجانبان باجتماع اللجنة الفنية المشتركة المعنية بدراسة وتقييم بنود مذكرة التفاهم الموقعة بتاريخ 29/12/2018 بين وزارة الكهرباء ووزارة الطاقة والثروة المعدنية من النواحي الفنية والتجارية بتاريخ 25/1/2019 اتفقا على الية الربط بين محطتي (ريشة- قائم 400 ك. ف) من خلال انشاء خطين بجهد (400 ك.ف) بمسار مشترك سعة كل منهما (1000 أم. في. أي)، الى ذلك أطلع الجانب الأردني الجانب العراقي على موافقة مجلس الوزراء الأردني على الاتفاقية الاطارية، وأطلع الجانب العراقي الجانب الاردني على الإجراءات المتخذة من قبله لتنفيذ ما تم الاتفاق عليه بخصوص الانتهاء من الاتفاقية الاطارية، ووعد بالحصول على موافقة مجلس الوزراء العراقي على مشروع على الاتفاقية الاطارية.
وفي القطاع الزراعي أعلم الجانب الأردني الجانب العراقي عن جاهزية وزارة الزراعة الأردنية لتدريب الكوادر العراقية في مجالات الاستخدام الامثل للمياه في مجالات الزراعات المائية والحصاد المائي وكذلك في مجالات اكثار البذار المقاومة للملوحة وفي مجالات المكافحة الحيوية واستخدام المبيدات الصديقة للبيئة، حيث رحب الجانب العراقي بالقرار الاردني بهذا الخصوص على ان يتم تزويد الجانب الاردني بقائمة تشمل الاحتياجات والاعداد والمدد الزمنية اللازمة وعبر الطرق الدبلوماسية.
وفي قطاع الصحة أكد الجانبين على ضرورة الاستفادة من التجربة الأردنية في مجال تسجيل الأدوية الطبية وتسهيل إجراءات التسجيل والتسعير وفحوصات الكفاءة في الجانب العراقي (التسجيل المتبادل) والإخلاء الطبي وكذلك في مجال التشريعات الطبية واتفق الجانبان على التغلب على كافة المعوقات في مجال السياحة العلاجية، تعزيز التعاون بين مؤسسة الغذاء والدواء الأردنية ونظيرتها العراقية وتسهيل عملية التواصل بينهما كذلك اتفق الجانبان على تبادل الخبرات في مجال علاج أمراض السرطان وتعزيز التعاون بينهما والتغلب على مشكلة عدم توفر بعض الأدوية المخصصة لعلاج مرضى السرطان والاستفادة من التجربة الأردنية في مجال حوسبة الإجراءات الطبية (برنامج حكيم)".
وكان نائب رئيس الوزراء الدكتور رجائي المعشر اعلن في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير المالية العراقية فؤاد حسين أن اجتماعاً بين رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز ونظيره العراقي عادل عبد المهدي سيعقد في الثاني من شباط المقبل وسيعلن فيه الانجازات الكبيرة في ترسيخ وبناء العلاقة الاقتصادية والسياسية بين الأردن والعراق بالإضافة إلى مجالات عديدة من الطاقة مثل خط أنبوب نفط من العراق إلى العقبة، والربط الكهربائي بين البلدين.
وقال المعشر في مؤتمر صحفي مشترك مع نائب رئيس الوزراء العراقي للشؤون الاقتصادي وزير المالية فؤاد حسين، اليوم الاثنين، عقب مباحثات ولقاءات مع مسؤولين عراقيين، إن "هذا الاجتماع جاء لنسير تجاه العلاقة المتينة التي ستربط العراق والأردن دائماً".
وأردف المعشر الذي يترأس وفداً يضم عدداً من الوزراء في زيارة رسمية إلى بغداد تستغرق عدة أيام، "وقعنا على اتفاقية تجارة حرة بين البلدين وتم تفعيلها ووضع الملاحظات المتعلقة بمنافسة السلع الأردنية المنتوجات العراقية والعكس ولذلك اتفقنا على تحديد سلع معينة قابلة للتبادل التجاري بين البلدين لتساهم في حركة التبادل التجاري بشكل أفضل".
أما فيما يتعلق بأنبوب النفط، أوضح المعشر أن "الأردن والعراق وقعا على اتفاقية تسمى اتفاقية إطارية لمد أنبوب النفط، فمجلس الوزراء الأردني أقر هذه الاتفاقية وهي الآن معروضة على مجلس الوزراء العراقي بعد أن ينجز الجانب العراقي دراسة كاملة لهذا المشروع ومن ثم يجري توقيع اتفاقية بين الجانبين لبدء بتنفيذ هذا المشروع، ومتفائلون بأن التنفيذ سيتم قريباً".
وقال المعشر إن "الجانبين وصلا إلى تفاهمات فيها مصلحة للبلدين الشقيقين، مضيفاً أن الأردن هو رئة العراق، والعكس كذلك، وأن اللقاءات السياسية بين الملك عبدالله الثاني، والرئيس العراقي برهم صالح فتحت الطريق أمام هذه الاجتماعات.
بدوره، قال وزير المالية العراقي، إنه "كان لدينا اجتماع مهم يتعلق بمعظم المجالات الصحية والتجارية والمالية والصناعية والزراعية"، مضيفاً أنه "قبل الاجتماع كان هناك اجتماعات ثنائية بين الوزراء العراقيين والأردنيين ووصلنا إلى اتفاق للعمل المشترك في العديد من المجالات".
وأشار إلى أنه "كان مجال الطاقة أيضاً موضوع بحث سواء المتعلق بالكهرباء أو النفط والعمل المشترك بهذا المجال، كما ستستمر الاجتماعات الثنائية بين الطرفين سواء في عمان أو في بغداد".
وتابع حسين أن "ساحة التفاهمات المشتركة واسعة جداً بين المملكة الأردنية وجمهورية العراق، وإذا كانت هناك معوقات معينة فهذا بخص الظروف الموضوعية لكن الإرادة السياسية موجودة بين الطرفين لحل أي معوقات في حال وجودها، فالقرار والإرادة السياسية موجودة لبناء علاقات استراتيجية مع الجارة الاردنية".
انتهى
م ح ن


اخبار ذات الصلة

image image image
image
الرئيسية من نحن الخدمات ارشیف الموسوعة

تنزيل التطبيق

image image

تابعونا على

الأشتراك في القائمة البريدية

Copyright © 2018 Mawazin News Developed by Avesta Group

image

اللائحة

الأقسام