فريق من النزاهة للتحقيق بقضية غرق الـ 7 مليارات دينار

08:57 - 19/11/2018

بغداد - موازين نيوز
كشف مصدر في هيئة النزاهة، الإثنين، أن الأخيرة سترسل الأحد المقبل فريقا متخصصا إلى البنك المركزي العراقي للتحقيق في تلف الـ 7 مليارات دينار.
وقال المصدر، إن "الهيئة سترسل الأحد المقبل فريقاً متخصصاً إلى البنك المركزي للتحقيق في تلف الأموال، وإحالتها إلى محكمة تحقيق النزاهة بناءً على طلب من الادعاء العام".
وأكد، أن "قضية الـ7 مليارات موجودة في ملفات الهيئة منذ عام 2013، حين كان القاضي علاء الساعدي يشغل منصب رئاسة الهيئة، لكن أسباباً غير واضحة دعت إلى إيقاف التحقيق في الموضوع في ذلك التاريخ".
وأشار إلى، أن "البنك المركزي ربما يواجه مشكلة قدرته على إثبات إتلاف مبلغ السبعة مليارات دينار".
وأكد البنك المركزي العراقي، (الأربعاء 14 تشرين الثاني 2018)، أن الحادث وقع في مصرف الرافدين سنة ٢٠١٣ في زمن تولي عبد الباسط تركي مهمته كمحافظ للبنك المركزي، اضافة الى كونه رئيس ديوان الرقابة المالية في حينه وقد اتخذ ما يجب اتخاذه وفقاً للقانون والتعليمات الخاصة بالبنك المركزي والأجهزة الرقابية للدولة.
وأعلن المتحدث باسم مجلس القضاء الأعلى، القاضي عبدالستار البيرقدار، (الخميس 15 تشرين الثاني)، عن مباشرة محكمة تحقيق الرصافة التحقيق بموضوع غرق سبعة مليارات دينار، مضيفا أنه سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية بحق كل من تسبب بهدر أموال البنك المركزي ومحاسبة كل من ساهم في ارتكاب هذه الجريمة.
يشار الى ان محافظ البنك المركزي علي العلاق، قد اعلن خلال جلسة مجلس النواب، قيام مصرف الرافدين باتلاف 7 مليارات دينار بسبب تسرب مياه الامطار الى خزانته.انتهى29/أ43


اخبار ذات الصلة

image image image
image
الرئيسية من نحن الخدمات ارشیف الموسوعة

تنزيل التطبيق

image image

تابعونا على

الأشتراك في القائمة البريدية

Copyright © 2018 Mawazin News Developed by Avesta Group

image

اللائحة

الأقسام