"السترات الصفراء" يهددون بشل الحركة في فرنسا

06:29 - 17/11/2018

بغداد- موازين نيوز
عانى سائقو السيارات في مدينة كاليه بشمال فرنسا اليوم السبت، بسبب حملة لإغلاق الطرق في أرجاء البلاد احتجاجا على رفع الضرائب على الوقود.
ويحاول المتظاهرون إغلاق الطرق السريعة ومنع الوصول إلى مستودعات الوقود في إطار حركة شعبية تعرف باسم "السترات الصفراء" والتي بدأت كرد فعل على قرار الرئيس إيمانويل ماكرون زيادة الضرائب على الوقود.
وحسب رويترز، يعتزم المتظاهرون إغلاق الطرق القريبة من ميناء كاليه في وقت لاحق من بعد ظهر اليوم.
وأدت مظاهرات مماثلة لأعمال عنف في عدد من المدن الفرنسية في وقت سابق.
وقال وزير الداخلية الفرنسي، كريستوف كاستانير، وحاكم محلي في تصريحات نقلها التلفزيون، إن سائقة أصيبت بالفزع عندما رأت محتجين يسدون طريقا في القسم الجنوبي الشرقي من سافوا، فزادت السرعة وصدمت متظاهرة وقتلتها.
وأضاف الوزير أن 16 محتجا أصيبوا بإصابات طفيفة.
وتعتبر الضرائب هي جزء من استراتيجية الرئيس ماكرون لخفض اعتماد فرنسا على الوقود الأحفوري. يرى الكثير من السائقين أن هذه الزيادة رمزا لرئاسة ينظر إليها على أنها منفصلة عن الصعوبات الاقتصادية اليومية للمواطنين.انتهى29/ح


اخبار ذات الصلة

image image image
image
الرئيسية من نحن الخدمات ارشیف الموسوعة

تنزيل التطبيق

image image

تابعونا على

الأشتراك في القائمة البريدية

Copyright © 2018 Mawazin News Developed by Avesta Group

image

اللائحة

الأقسام