لجنة تقصي الحقائق في مجلس نينوى تعلن: لا صلة للحشد الشعبي بحادثة العبارة

محلية |   04:02 - 17/04/2019

بغداد - موازين نيوز 
اعلنت كتلة صادقون في البرلمان العراقي، الاربعاء، حصولها على نتائج تحقيق لجنة التقصي في مجلس محافظة نينوى حول حادثة العبارة، مؤكدة، عدم وجود اي صلة، بين الحادثة، ومؤسسة الحشد الشعبي.
وقالت كتلة صادقون في البرلمان العراقي، عبر بيان لها تلقت /موازين نيوز/، نسخة منه "اثبتت لجنة تقصي الحقائق في نينوى عدم وجود اي علاقة أو ارتباط بين الحشد الشعبي والحركات السياسية وحادث العبارة الأليم"، مضيفة "نطالب الجهات والشخصيات السياسية التي حملت الحشد الشعبي وحركة عصائب اهل الحق مسؤولية حادث العبارة وحاولت استغلال هذه الحادثة لحسابات سياسية وعملت على تسقيط الحشد والحركة بالاعتذار أمام الرأي العام".
وتابعت "نؤكد أننا في حال لم يتم الاعتذار سنعمل على رفع دعاوى قضائية في المحاكم بتهمة التشهير والقذف من دون أدلة"، مؤكدةً على "ضرورة إبعاد القضايا الانسانية والحوادث الاليمة من جدول الحسابات السياسية والانتخابية".انتهى29/م


اخبار ذات الصلة

image image image
image
الرئيسية من نحن الخدمات ارشیف الموسوعة

تنزيل التطبيق

image image

تابعونا على

الأشتراك في القائمة البريدية

Copyright © 2018 Mawazin News Developed by Avesta Group

image

اللائحة

الأقسام