الكويت تعلن عن قرار من الأمم المتحدة بشأن آثار غزو صدام

سياسية |   01:31 - 05/12/2018

متابعة- موازين نيوز
أعلن مدير مجموعة تأهيل التربة في شركة نفط الكويت منصور الخارجي، أن التعويضات الناجمة عن خسائر غزو رئيس النظام السابق صدام حسين لتأهيل تربة الكويت، تقدر بنحو 2.4 مليار دولار.

وأوضح الخارجي في تصريح للصحفيين على هامش افتتاح مؤتمر "تأهيل التربة الكويتية الملوثة"، الذي تنظمه شركة نفط الكويت، الأربعاء، أن تلوث التربة في الكويت يعتبر من أكبر الكوارث البيئية على الكوكب بسبب مخلفات غزو صدام، إضافة إلى عمليات الشركة منذ تأسيسها.
وأضاف أن "عمليات التلوث تعتبر فريدة من نوعها، وعادة يكون من الصعب معالجتها بسبب التراكم الزمني وتأثير العوامل الجوية مع بقاء المواد الثقيلة".
وذكر الخارجي أن مساحة التلوث تقدر بنحو 114 كليومترا مربعا كمسطح، و26 مليون مترا مكعبا، مبينا أن عملية تأهيل التربة ستبدأ في شمال الكويت بسبب احتواء المنطقة على مصادر المياه.
وأشار المسؤول الكويتي إلى معالجة مساحة من التربة بتكلفة تقدر بنحو 20 مليون دينار كويتي (نحو 66 مليون دولار أميركي) وسوف تزيد هذه التكلفة إلى 50 مليون دينار (نحو 165 مليون دولار) مع زيادة معالجة مساحات أكبر من التربة.
وتوقع أن تنتهي عمليات تأهيل التربة في الكويت خلال فترة زمنية تقدر بنحو 10 سنوات "وقد تزيد على ذلك".انتهى29/ع


اخبار ذات الصلة

image image image
image
الرئيسية من نحن الخدمات ارشیف الموسوعة

تنزيل التطبيق

image image

تابعونا على

الأشتراك في القائمة البريدية

Copyright © 2018 Mawazin News Developed by Avesta Group

image

اللائحة

الأقسام